الرد على شبهة حول عذاب القبر

يوليو 26, 2018 شبهات حول الإسلام عمومًا 122 زيارة

شبهة حول عذاب القبر
يسأل شخص …كيف يعذب الشخص في القبر ولو فتحنا القبر لرأينا الميت كما وضعناه؟
الرد
عذاب القبر ثابت عند اهل السنة والجماعة والادلة كثيرة عليه يمكن ان تجدونها على هذا الرابط
http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=16778
أما مسألة العذاب في القبر …نقول وبعد الاستعانة بالله
إن الميت يكون في دار البرزخ وهي دار مغايرة لنا
أن الله قد حجب عنا معرفة ما يحصل للميت شفقة بنا لئلا نترك دفن موتانا، قال صلى الله عليه وسلم: ( إن هذه الأمة تبتلى في قبورها فلولا أن لا تدافنوا لدعوت الله أن يسمعكم من عذاب القبر ) رواه مسلم

الوجه الثاني: أن عدم رؤيتنا لما يحصل للميت من عذاب أو نعيم لا يعني عدم وجوده فقدرة الله ليس لها حدود، فهو قادر سبحانه على أن يعذب أو ينعم من مات محروقا، أو مات مأكولا، فالله لا يعجزه شيء وهو على كل شيء قدير.
الوجه الثالث : كلنا نعرف أن النائم هو يعتبر متوفى بنص من القرآن
اللَّهُ يَتَوَفَّى الْأَنفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا ..فالله يتوفى الارواح
وفيمسك ما يريد ويرسل ما يريد
فالنائم كالميت بفرق ان الميت في دار اخرى غير دار الابتلاء (الدنيا)
فنعرف أن النائم اذا جلست بجانبه لن تشعر بما يحس به بمنامه فشخص يشعر انه سقط من شاهق ويتألم وشخص يستمتع لدرجة يشعر جسده بهذا الاستمتاع ويظهر الاثر على ملابسه ولاتسطيع ان تنكر ما شعر به لانك فقط لم تراه يتعذب او يستمتع بام عينك فهذا حال النائم بالدنيا فما بالك بحال الميت الذي يعتبر في دار البرزخ
طبعا فقط شبهنا تشبيه تقريب للعقول
فعذاب القبر يجري على الروح وللجسد نصيب منه كما ضربنا في المقال التوضيحي النوم
الوجه الرابع : إذا كانت حواسك قاصرة على رؤية عذاب او استمتاع شخص نائم فكيف تريد من حواسك المهيئة لهذه الدنيا أن ترى ما يحدث في عالم آخر وهو عالم البرزخ
والقاعدة العقلية معروفة عدم رؤيتك للشيء لاينفي وقوعه
هناك ايات يستند عليها منكري عذاب القبر تجدون الرد وتفسيرها بشكل صحيح هنا
http://articles.islamweb.net/media/index.php?page=article&lang=A&id=77769

(شوهدت 85 مرة, و 1 اليوم)

شاهد أيضاً

إفحام اليهود والنصارى بالحجة العقلية وإلزامهم الإسلام.

لا يسع عاقلاً أن يكذب نبيًا ذا دعوة شائعة، وكلمة قائمة، ويصدق غيره، لأنه لم …