الرئيسية / شبهات الالحاد / شبهة أن أم المؤمنين عائشة تستقبل الرجال في غرفة نومها

شبهة أن أم المؤمنين عائشة تستقبل الرجال في غرفة نومها

, شبهات النصارى, شبهات حول الصحابة 904 زيارة

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته كنت محتاج الرد

الشبهة :

لماذا كان الرجال ينامون عند عائشة ؟ الا يوجد بيوت رجال لينامون فيها ؟ لماذا لم يذهبوا الى ابيها ابو بكر او عمر ابن الخطاب ؟ لماذا لم ينامون فى المسجد ؟ والاهم من هذا وذاك . ماذا كان فى بيت عائشة يثير شهوة الرجال للاحتلام ؟؟؟ تنبيه هام . منزل عائشة مكون من غرفة واحدة فقط . بمعنى ان الرجل الذى ينام عند عائشة يكون معها فى نفس الغرفة

. الرواية الاولى . رجل اسمه عبد الله ابن شهاب صحيح مسلم . كتاب الطهارة . باب حكم المنى وَحَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ جَوَّاسٍ الْحَنَفِيُّ أَبُو عَاصِمٍ حَدَّثَنَا أَبُو الْأَحْوَصِ عَنْ شَبِيبِ بْنِ غَرْقَدَةَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ شِهَابٍ الْخَوْلَانِيِّ قَالَ كُنْتُ نَازِلًا عَلَى عَائِشَةَ فَاحْتَلَمْتُ فِي ثَوْبَيَّ فَغَمَسْتُهُمَا فِي الْمَاءِ فَرَأَتْنِي جَارِيَةٌ لِعَائِشَةَ فَأَخْبَرَتْهَا فَبَعَثَتْ إِلَيَّ عَائِشَةُ فَقَالَتْ مَا حَمَلَكَ عَلَى مَا صَنَعْتَ بِثَوْبَيْكَ قَالَ قُلْتُ رَأَيْتُ مَا يَرَى النَّائِمُ فِي مَنَامِهِ قَالَتْ هَلْ رَأَيْتَ فِيهِمَا شَيْئًا قُلْتُ لَا قَالَتْ فَلَوْ رَأَيْتَ شَيْئًا غَسَلْتَهُ لَقَدْ رَأَيْتُنِي وَإِنِّي لَأَحُكُّهُ مِنْ ثَوْبِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَابِسًا بِظُفُرِي . الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 290 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

الرواية الثانية .

رجل اسمه همام ابن الحارث سنن ابى داود . كتاب الطهارة . باب المنى يصيب الثوب عن همام بن الحارث أنه كان عند عائشة فاحتلم فأبصرته جارية لعائشة وهو يغسل أثر الجنابة من ثوبه أو يغسل ثوبه فأخبرت عائشة فقالت لقد رأيتني وأنا أفركه من ثوب رسول الله صلى الله عليه و سلم الراوي : همام بن الحارث | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح أبي داود الصفحة أو الرقم: 371 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

الرواية الثالثة . رجل لم يذكر اسمه صحيح مسلم . كتاب الطهارة . باب حكم المنى وحدثنا يحيى بن يحيى أخبرنا خالد بن عبدالله عن خالد عن أبي معشر عن إبراهيم عن علقمة والأسود أن رجلا نزل بعائشة فأصبح يغسل ثوبه فقالت عائشة : إنما كان يجزئك إن رأيته أن تغسل مكانه فإن لم تر نضحت حوله ولقد رأيتني أفركه من ثوب رسول الله صلى الله عليه و سلم فركا فيصلي فيه الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 288 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

الرواية الرابعة . رجل لم يذكر اسمه ولاكن ذكر انها اعطته ملحفة الترمذى . كتاب الطهارة . باب ماجاء فى المنى يصيب الثوب حَدَّثَنَا هَنَّادٌ حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ عَنْ الْأَعْمَشِ عَنْ إِبْرَاهِيمَ عَنْ هَمَّامِ بْنِ الْحَارِثِ قَالَ ضَافَ عَائِشَةَ ضَيْفٌ فَأَمَرَتْ لَهُ بِمِلْحَفَةٍ صَفْرَاءَ فَنَامَ فِيهَا فَاحْتَلَمَ فَاسْتَحْيَا أَنْ يُرْسِلَ بِهَا وَبِهَا أَثَرُ الِاحْتِلَامِ فَغَمَسَهَا فِي الْمَاءِ ثُمَّ أَرْسَلَ بِهَا فَقَالَتْ عَائِشَةُ لِمَ أَفْسَدَ عَلَيْنَا ثَوْبَنَا إِنَّمَا كَانَ يَكْفِيهِ أَنْ يَفْرُكَهُ بِأَصَابِعِهِ وَرُبَّمَا فَرَكْتُهُ مِنْ ثَوْبِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِأَصَابِعِي قَالَ أَبُو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ وَهُوَ قَوْلُ غَيْرِ وَاحِدٍ مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَالتَّابِعِينَ الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : الترمذي | المصدر : سنن الترمذي الصفحة أو الرقم: 116 | خلاصة حكم المحدث : حسن صحيح سنن ابن ماجه . كتاب الطهارة وسننها . باب فى فرك المنى حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة وعلي بن محمد حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن إبراهيم عن همام بن الحارث قال نزل بعائشة ضيف فأمرت له بملحفة لها صفراء فاحتلم فيها فاستحيا أن يرسل بها وفيها أثر الاحتلام فغمسها في الماء ثم أرسل بها فقالت عائشة لم أفسد علينا ثوبنا إنما كان يكفيه أن يفركه بإصبعه ربما فركته من ثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم بإصبعي الراوي : همام بن الحارث | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح ابن ماجه الصفحة أو الرقم: 442 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

الرد على الشبهة

الذي كتب هذا الكلام اجهل من الجهل في علم الحديث فهو يأخذ روايات ضعيفة مع صحيحة ويقول انها صحيحة

رقم الحديث: 1492 1 (حديث مرفوع) حَدَّثَنَا شُعْبَةُ ، عَنِ الْحَكَمِ ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ يَزِيدَ ، أَنَّ هَمَّامَ بْنَ الْحَارِثِ كَانَ نَازِلا عَلَى عَائِشَةَ ، فَاحْتَلَمَ ، فَأَبْصَرَتْهُ جَارِيَةٌ لِعَائِشَةَ يَغْسِلُ أَثَرَ الْجَنَابَةِ مِنْ ثَوْبِهِ ، فَأَخْبَرَتْ عَائِشَةَ ، فَأَرْسَلَتْ إِلَيْهِ عَائِشَةُ : لَقَدْ رَأَيْتُنِي وَمَا أَزِيدُ أَنْ أَفْرُكَهُ مِنْ ثَوْبِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ” .

الحكم المبدئي: إسناد ضعيف لأن به موضع انقطاع.

لكن لنقرأ كل الروايات ولنفرض صحة كل الروايات باعلى درجات الصحة … نجد فيها فارسلت إلي فبعثت إلي فرأتني الجارية ….السؤال الذي يطرح نفسه هل لو كان في نفس الغرفة يوجد داعي لترسل جارية لتحادثه هل يوجد داعي ليصبح الكلام ارسلت وبعثت الي وارسلت لها ؟؟؟؟ بالعقل والمنطق طيب نأتي الى كلمة نزل ضيف عند فلان هل يعني سكن في نفس غرفته ؟ كلا لانه عادة العرب عندما ينزل عندهم شخص لايعني سكن عندهم ينزل بمكان آخر لكن هذا المكان الآخر يكون لفلان فانا اذا عندي مكان آخر لي ونزل به شخص ما فيقولون نزل عند محمود لان كل الروايات  كلها فيها ارسل وبعث وهذا يدل على انه ليس بنفس المكان اضف طالما غرفة ام المؤمنين عائشة غرفة واحدة فقط وكلنا نعرف انها صغيرة بكل الاحاديث لدرجة ان النبي عندما كان يريد ان يسجد ليلا يغمزها يعني بالعامي (ينكشها) عشان تضب رجلها فهكذا مساحة هل يعقل ان يعيش فيها ام المؤمنين والنزلاء والنبي والجارية ؟؟؟ بالمنطق كلام فارغ ولا يتصور هذا التصور الا شخص امتلئ عقله بالجنس فيعتقد اي شيء هو جنس لكن ماذا نفعل معهم والضيف قد ينزل بشخص ولا يشترط تسكينه بنفس بيت المضيف بل قد يكون قريب من بيته او بعيد عن بيته وانا انزل ضيوفي في بيت يبعد عن بيتي خمسة كيلو متر لان بيتي صغير اكمل معي رواية الحديث …. فضلا لا تمل من المتابعة ! فَرَأَتْنِي جَارِيَةٌ لِعَائِشَةَ فَأَخْبَرَتْهَا اين رأته … في منزل عائشة ؟!! من المنطق أن تراه  عائشة ايضا ….ام ان الجارية ترى … وام المؤمنين عائشة لا ترى حتى يقال الراوي رأتني الجارية ولايذكر رأتني عائشة ؟!! اكمل الحديث ….. فَبَعَثَتْ إِلَيَّ عَائِشَةُ… الله اكبر ..!!!! هل بعثت عائشة اليه تطلبه … وهو نائم عندها في بيتها ؟!!!! ام ان العقل يقول  … انه كان يقيم بعيدا عن منزلها …. وحدثت الواقعة ….بعيدا عن منزلها …. وراته الجارية …. بعيدا عن منزلها …. فبعثت اليه بمن يناديه اليها بعد ان وصل اليها خبره …. لانه كان بعيدا عن منزلها ولو انه بات ليلته عندها في منزلها … لما كان هذا سياق الحديث

فارسلت اليه بملحفة تكريما لضيفها وهي اهل لكل مكرمة وفضل … وفي كلمة ( ارسلت ) ما سيؤكد انه لم يكن عندها فاستحيى ان يرسل بها ومعنى انه استحيى ان يرسل بها …. أي انه كان في مكان … وام المؤمنين رضي الله عنها في مكان اخر … والامر يحتاج الي شخص يرسلها بواسطته … وهل يعقل انه يرسل اليها الملحفة وهو في بيتها وعلى حد قول المفتري أن الغرفة صغيرة  ؟ !!.. لم يكن عندها اذن … كان بعيدا عنها اذن هذا التابعي الفاضل … من رجال مسلم … الضابط ….. العدل ….. التقي ….. الورع … الذي يعرف مقام زوجات رسول الله صلي الله عليه وسلم … ليس له ان يفعل ما يغضب الله ورسوله .. وزوجة رسول الله صلي الله عليه وسلم .. ام المؤمنين ..عائشة … التقية … النقية …الطاهرة … بنت الصديق … حبيبة الحبيب صلي الله عليه وسلم … ليس لها ان تفعل ما يغضب الله ورسوله وما قيل في حقه وحق ام المؤمنين زوجة رسول الله صلي الله عليه وسلم هو من باب الافتراءات والكذب الا لعنة الله علي الكاذبين !!

فيتبين لنا من قول المفتري أن عقله مليئ بالجنس مريض بالجنس يعتقد أن كل الناس مثله وعليه يعتقد أن كل كلمة تعتبر اباحية ويتخيل أي مشهد على انه اباحي مع أنه لا يوجد أي دليل على ذلك …لكن يبدأ بمقدمات توهم البسيط ان الحوار هكذا لكن من لديه عقل ويدقق سيعلم أن افتراضه باطل وكلامه كذب

(شوهدت 598 مرة, و 2 اليوم)

شاهد أيضاً

اكبر تجميع للدراسات والأخبار التي تضحد التطور

الداروينية الحديثة فشلت كنظرية للتطور ؟ (اعتراف صادم عن فشل الطفرات في تقديم تفسير لخرافة …