الرئيسية / شبهات الروافض / رد على شبهة المحاورين الشيعه : الرسول شرب الخمر

رد على شبهة المحاورين الشيعه : الرسول شرب الخمر

قمة العجب والله العلي العظيم .

أورد صورة فيها ان المجلسي يشرب الحشيش وهو صائم وبشهادة نعمة الله الجزائري فيقفز المحاور الشيعي حسيني الهوى الى ان الرسول صلى الله عليه وسلم يشرب الخمر .. يطعن في سيد ال البيت ويدعي حب ال البيت .. يقول على الرسول صلى الله عليه وسلم انه يشرب الخمر وبدون ان يتقصى المعلومه يفاخر بذلك ليل نهار .. وهذا من اكبر فاضحات الروافض الاثني عشريه ..

فاذا قلنا ان المجوسي المجلسي يشرب الحشيش ردوا طعننا فيه بطعنهم ب رسول الله صلى الله عليه وسلم جد الحسن والحسين وابو فاطمه وابن عم علي رضي الله عنه ..

فماذا نفعل بهولاء !!!

كل مااطعنا في مجوسي ذهبوا وطعنو في الرسول صلى الله عليه وسلم بدون علم ..

وبكل وقاحه يقول في منتدى يتصفحه منكري السنه والنصارى واليهود والملحدين

( الرسول يشرب الخمر ) !!!!

هذا الاحمق لايعلم ماهو النبيذ المباح والنبيذ المحرم والا لما قال هذا القول الاحمق ..

ولايعلم ان الائمه شربوه !!! > المباح ؟؟؟؟

ما هو النبيذ ؟

الاجابه :

كل ما ينتبذ فى فى المـاء او اللبـن او غيـرها فهو نبيذ

فقد جاء في معجم لسان العرب، الإصدار 2.02 – لابن المنظور الإفريقي :

النَّبْذُ: طرحك الشَّيء من يدك أَمامك أَو وراءك.
نَبَذْتُ الشَّيء أَنْبِذُه نَبْذاً إِذا أَلقيته من يدك، ونَبَّذته، شدد للكثرة.
ونبذت الشَّيء أَيضاً إِذا رميته وأَبعدته.
ومنه الحديث: ((فنبذ خاتمه، فنبذ النَّاس خواتيمهم)).
أي: أَلقاها من يده.
وكلُّ طرحٍ: نَبْذٌ؛ نَبَذه يَنْبِذُه نَبْذاً.
والنبيذ: معروف، واحد الأَنبذة.
والنبيذ: الشَّيء المنبوذ.
والنبيذ: ما نُبِذَ من عصير ونحوه.
وقد نبذ النبيذ وأَنبذه وانتبَذه ونَبَّذَه ونَبَذْتُ نبيذاً إِذا تخذته، والعامة تقول: أَنْبَذْتُ.
وفي الحديث: ((نَبَّذوا وانْتَبَذُوا)).
وحكى اللحياني: نبذ تمراً جعله نبيذاً، وحكى أَيضاً: أَنبذ فلان تمراً.
قال: وهي قليلة وإِنما سمي نبيذاً لأَنَّ الذي يتخذه يأْخذ تمراً أَو زبيباً فينبذه في وعاء أَو سقاء عليه الماء ويتركه [gdwl] ثلاثا [/gdwl]حتى يفور فيصير مسكراً.
والنبذ: الطرح، وهو ما لم يسكر حلال فإِذا أَسكر حرم.
وقد تكرر في الحديث ذكر النبيذ، وهو ما يعمل من الأَشربة من التَّمر والزَّبيب والعسل والحنطة والشَّعير وغير ذلك.
يقال: نبذت التَّمر والعنب إِذا تركت عليه الماء ليصير نبيذاً، فصرف من مفعول إِلى فعيل.
وانتبذته: اتخذته نبيذاً وسواء كان مسكراً أَو غير مسكر فإِنَّه يقال له: نبيذ، ويقال للخمر المعتصَرة من العنب: نبيذ، كما يقال للنَّبيذ: خمر.
ونبذ الكتاب وراء ظهره: أَلقاه.

وقد جاء في الحديث النبوي غير المحكوم عليه في الدرر السنة للألباني رحمه الله ( أن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال له ليلة الجن: ما في إدواتك؟! ،قال: قلت: نبيذ: قال: تمرة طيبة،وماء طهور،فتوضأ منه ) مشكاة المصابيح 459

فالنبيذ كما هو مشار في الحديث هو الماء الموضوع فيه قليل من التمر مما يجعل طعم الماء حلو المذاق وليس كما يدعي الكفرة على رسول الله و خير الانام عليه افضل الصلاة و السلام .

و شرب النبيذ و العصير جائز بالاتفاق قبل غليانه ـ الغليان أى الاختمار ـ وذلك بدليل مشروعية هو :

حديث أبى هريرة عند أبى داود والنسائى وابن ماجه ، قال علمت أن النبى ـ صلى الله عليه وسلم ـ كان يصوم ، فتحنيت فطره بنبيذ صنعته فى دباء ، ثم أتيته به ، فإذا هو ينش ( أى يغلى أى مختمر ) فقال ( اضرب بهذا الحائط ، فإن هذا شراب من لا يؤمن بالله واليوم الآخر )

وأخرج أحمد عن ابن عمر فى العصير قال ( اشربه مالم يأخذ شيطانه ، قيل وفي كم يأخذه شيطانه ؟ قال في ثلاث ) قلت : أى ثلاث ليال .

وأخرج مسلم وغيره من حديث ابن عباس ( أنه كان ينقع للنبى صلى الله عليه وسلم الزبيب فيشربه اليوم والغد وبعد الغد إلى مساء الثالثة ، ثم يأمر ويهرق )

وقد أخرج مسلم وغيره من حديث عائشة ( أنها كانت تنتبذ لرسول الله صلى الله عليه وسلم غدوة ، فإذا كان العشى فتعشى ، شرب على عشائه ، وإن فضل شئ صبته أو أفرغته ثم تنتبذ له بليل ، فإذا أصبح تغدى فشرب على غدائه قالت تغسل السقاء غدوة وعشية )

قلت : وهو لا ينافى حديث ابن عباس السابق أنه كان يشرب اليوم والغد وبعد الغد إلى مساء الثالثة ، لأن الثلاث مشتملة على زيادة غير منافية ، والكل فى الصحيح .

قال صلى الله عليه وسلم : ( إني كنت نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها ، ونهيتكم عن لحوم الأضاحي فوق ثلاثة أيام ، فامسكوا ما بدا لكم ، ونهيتكم عن النبيذ إلا في سقاء فاشربوا في الأسقية كلها ولا تشربوا مسكرا ) صحيح النسائي 5223

وهذه الادلة من الاحاديث النبوية والتفسيرات اللغوية نستنتج الاتي :

1- ان كل خمر هو نبيذ ولكن ليس كل نبيذ هو خمر ( مهمه )

2- ان النبيذ الذي كان يشربه رسول الله صلى الله عليه وسلم هو عبارة عن ماء منقوع به قليلا من التمر وهو بمثابة العصير الذي لم يختمر ويصبح خمرا مسكرا كالخمر المتعارف عليه ومن المعروف ولا يخفى على احد ان الخمر ما هي عصائر مخمجه و مغليه .

3- نرى في الاحاديث المغايرة بين النبيذ المسكر والذي نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم وبين النبيذ المحلل شربه قبل غليانه

السؤال الثانى : اذكر انـواع مختلفه للنبيــذ ؟

الاجابه :

النقير : أصل النخلة ينقر وسطه ثم ينتبذ فيه

الْبِتْع :نبيذ العسل

وَالتَّمْرِ نَبِيذًا

وَالْمِزْرُ : نَبِيذُ الشَّعِيرِ.

اذكر لهم مثلا لعلهم يفهمون ولايطعنون ب رسول الله مقابل طعننا ب االمجلسي الحشاش :

‏.. ‏حدثنا ‏ ‏روح ‏ ‏حدثنا ‏ ‏حماد ‏ ‏عن ‏ ‏حميد ‏ ‏عن ‏ ‏بكر بن عبد الله ‏ ‏أن أعرابيا قال ‏ ‏لابن عباس ‏ ‏ما شأن آل ‏ ‏معاوية ‏ ‏يسقون الماء والعسل وآل فلان يسقون اللبن وأنتم تسقون ‏ ‏النبيذ ‏ ‏أمن بخل بكم أو حاجة فقال ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏ما بنا بخل ولا حاجة ولكن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏جاءنا ‏ ‏ورديفه ‏ ‏أسامة بن زيد ‏ ‏فاستسقى فسقيناه من هذا ‏ ‏يعني ‏ ‏نبيذ ‏ ‏السقاية فشرب منه وقال أحسنتم هكذا فاصنعوا ‏
قمة الجهل من لايفرق بين النبيذ قبل ان يدور عليه 3 ايام وبين الذي دار عليه 3 ايام او النبيذ المغلي (( أحمق الخلائق من يستدل ويشنع على اهل السنه بهذا القول ..
ما هـو الاغلى فى الثمن وسعره عالى ؟ المــاء ام اللـــبن ام العســل ام التمـر ؟

معروف هذا النبيذ .؟
النيذ الذي لايسكر معروف 72 ساعه ويراق ويهرق لانه تخمر قبل 3 ايام لاشي فيه ..
لكن الروافض اغبياء ..
جددتي تعرفه ؟
وطريقة تصليحه معروفه ..
ويراق بعد 3 ايام لانه يتخمر !!

فلماذا تلبسون على اعين الخلق ياشيعه !!!

بعض الادلـه على الماشى للتوضيح

الحديث الاؤل:
4386 – حَدَّثَنِى إِسْحَاقُ حَدَّثَنَا خَالِدٌ عَنِ الشَّيْبَانِىِّ عَنْ سَعِيدِ بْنِ أَبِى بُرْدَةَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِى مُوسَى الأَشْعَرِىِّ – رضى الله عنه – أَنَّ النَّبِىَّ -صلى الله عليه وسلم- بَعَثَهُ إِلَى الْيَمَنِ فَسَأَلَهُ عَنْ أَشْرِبَةٍ تُصْنَعُ بِهَا فَقَالَ « وَمَا هِىَ ». قَالَ الْبِتْعُ وَالْمِزْرُ. فَقُلْتُ لأَبِى بُرْدَةَ مَا الْبِتْعُ قَالَ نَبِيذُ الْعَسَلِ وَالْمِزْرُ نَبِيذُ الشَّعِيرِ. فَقَالَ « كُلُّ مُسْكِرٍ حَرَامٌ ». رَوَاهُ جَرِيرٌ وَعَبْدُ الْوَاحِدِ عَنِ الشَّيْبَانِىِّ عَنْ أَبِى بُرْدَةَ …

متى يسكر !!!!

بعد ثلاث ايام او اذا غلي على النار وسكن وتخمر ..
الحديث الثانى :
آمُرُكُمْ بِأَرْبَعٍ وَأَنْهَاكُمْ عَنْ أَرْبَعٍ الإِيمَانِ بِاللَّهِ هَلْ تَدْرُونَ مَا الإِيمَانُ بِاللَّهِ شَهَادَةُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ وَإِقَامُ الصَّلاَةِ وَإِيتَاءُ الزَّكَاةِ وَصَوْمُ رَمَضَانَ وَأَنْ تُعْطُوا مِنَ الْمَغَانِمِ الْخُمُسَ وَأَنْهَاكُمْ عَنْ أَرْبَعٍ مَا انْتُبِذَ فِى الدُّبَّاءِ وَالنَّقِيرِ وَالْحَنْتَمِ وَالْمُزَفَّتِ ».4411 البخارى

النقير : أصل النخلة ينقر وسطه ثم ينتبذ فيه

الحديـــث الثالـث:
5644 – حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ يُوسُفَ أَخْبَرَنَا مَالِكٌ عَنِ ابْنِ شِهَابٍ عَنْ أَبِى سَلَمَةَ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ أَنَّ عَائِشَةَ قَالَتْ سُئِلَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- عَنِ الْبِتْع(نبيذ العسل)ِ فَقَالَ « كُلُّ شَرَابٍ أَسْكَرَ فَهْوَ حَرَامٌ

: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « نَهَيْتُكُمْ عَنْ زِيَارَةِ الْقُبُورِ فَزُورُوهَا وَنَهَيْتُكُمْ عَنْ لُحُومِ الأَضَاحِىِّ فَوْقَ ثَلاَثٍ فَأَمْسِكُوا مَا بَدَا لَكُمْ وَنَهَيْتُكُمْ عَنِ النَّبِيذِ إِلاَّ فِى سِقَاءٍ فَاشْرَبُوا فِى الأَسْقِيَةِ كُلِّهَا ». قَالَ ابْنُ نُمَيْرٍ فِى رِوَايَتِهِ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ بُرَيْدَةَ عَنْ أَبِيهِوَلاَ تَشْرَبُوا مُسْكِرًا

أحاديـث خاصـه بالتمـر والبلـح : اذا اجتمعت تسكر ..

5262
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « لاَ تَجْمَعُوا بَيْنَ الرُّطَبِ وَالْبُسْرِ وَبَيْنَ الزَّبِيبِ وَالتَّمْرِ نَبِيذًا ».

5267:
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « مَنْ شَرِبَ النَّبِيذَ مِنْكُمْ فَلْيَشْرَبْهُ زَبِيبًا فَرْدًا فَرْدًا أَوْ بُسْرًا فَرْدًا أَوْ تَمْرًا

لنقلب الموضوع الى المعصومين الاخرين كما يدعون اهل الجهاله

عن محمد بن يحيى عن موسى بن الحسن عن السياري عن محمد بن الحسين عمن أخبره عن إسماعيل بن الفضل الهاشمي قال : شكوت إلى أبى عبد الله عليه السلام قراقر تصيبني في معدتي ، وقلة استمرائي الطعام ،[gdwl] فقال لي : لم لا تتخذ نبيذا نشربه نحن وهو يمرئ الطعام ، ويذهب بالقراقر والرياح من البطن ؟ قال : فقلت له : صفه لي جعلت فداك ، فقال لي : تأخذ صاعا من زبيب فتنقيه من حبه وما فيه ، ثم تغسله بالماء غسلا جيدا ثم تنقعه في مثله من الماء أو ما يغمره ، ثم تتركه في الشتاء ثلاثة أيام بلياليها ، وفي الصيف يوما وليلة ، فإذا أتى عليه ذلك القدر صفيته وأخذت صفوته وجعلته في إناء ، وأخذت مقداره بعود ، ثم طبخته طبخا رقيقا حتى يذهب ثلثاه و يبقى ثلثه ، ثم تجعل عليه نصف رطل عسل وتأخذ مقدار العسل ثم تطبخه حتى تذهب تلك الزيادة ثم تأخذ زنجبيلا وخولنجانا ودار صينيا وزعفرانا وقرنفلا ومصطكي وتدقه وتجعله في خرقة رقيقة وتطرحه وتغليه معه غلية ، ثم تنزله فإذا برد صفيته وأخذت منه على غدائك وعشائك [/gdwl]، قال [gdwl]: ففعلت فذهب عني ما كنت أجده ، وهو شراب طيب لا يتغير إذا بقي إنشاء الله[/gdwl] .
بحار الأنوار – العلامة المجلسي – ج 63 – ص 508 – 509

،،

ااذا طعنت في رسولنا ف سوف تطعن في معصومك وامامك فاعتبر ..

وذكر ايضا

، عن جعفر بن محمد ، عن إبراهيم بن أبي البلاد قال : دخلت على أبي جعفر ابن الرضا عليهما السلام فقلت له : إني أريد أن ألصق بطني ببطنك فقال : ههنا يا أبا إسماعيل فكشف عن بطنه وحسرت عن بطني ، وألصقت بطني ببطنه ، ثم أجلسني ودعا بطبق فيه زينب فأكلت ، ثم أخذ في الحديث فشكا إلى معدته وعطشت فاستسقيت ماء ، فقال [gdwl]: يا جارية اسقيه من نبيذي[/gdwl] فجاءتني بنبيذ مريس في قدح من صفر ، فشربته فوجدته أحلى من العسل . فقلت له : هذا الذي أفسد معدتك ، قال : فقال : هذا تمر من صدقة النبي صلى الله عليه وآله يؤخذ غدوة فيصب عليه الماء فتمرسه الجارية وأشربه على أثر الطعام ولسائر نهاري ، فإذا كان الليل أخرجته الجارية فسقته أهل الدار ، فقلت له : إن[gdwl] أهل الكوفة لا يرضون بهذا ، فقال : وما نبيذهم ؟ قال قلت : يؤخذ التمر فينقى ويلقى عليه القعوة ، قال : وما القعوة ؟ قلت : الداذي قال : وما الداذي ؟ قلت : حب يؤتى به من البصر[gdwl]ة فيلقى في هذا النبيذ ، حتى يغلى ويسكن [/gdwl]، ثم يشرب فقال : ذاك حرام [/gdwl].
بحار الأنوار – العلامة المجلسي – ج 50 – ص 101

؟؟؟؟؟؟ شوفوا حطيت لكم مربعين ب الروايه الاخير من قول معصومكم ..

الاول النبيذ الحلال = ماقبل 3 ايام
الثاني النبيذ المغلي ثم يسكن = حرام

عندما تعرفون الفرق بين النبيذ قبل ثلاث والنبيذ بعد 3 ايام تعالوا واقدحوا في رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

نزيدك ومن كتب الحشاش المجلسي ..

..

بحار الأنوار للعلامة المجلسي (27/311) .
12 – وفي رواية إن رجلا قال لأبي الحسن الثاني عليه السلام : إن من شيعتكم قوما يشربون الخمر على الطريق ، فقال : الحمد لله الذي جعلهم على الطريق فلا يزيغون عنه !!!

مسائل علي بن جعفر إبن الإمام جعفر الصادق (101) .
[ 250 ] وسألته عن المسلم العارف يدخل بيت أخيه فيسقيه النبيذ أو شرابا لا يعرفه ، هل يصلح له شربه من غير أن يسأله عنه ؟ قال : ” إذا كان مسلما عارفا فاشرب ما أتاك به إلا أن تنكره ” ( 1 ) . وهذا الخبر ذكره المجلسي في بحار الأنوار (10/249)

زيد يشرب الخمر ( النبيذ بعد 3 او المغلي ) على ذمة المجلسي الحشاش ..

بحار الأنوار للعلامة المجلسي (46/191) .
65 – رجال الكشي : حمدويه ، عن أيوب ، عن حنان بن سدير قال : كنت جالسا عند الحسن بن الحسين ، فجاء سعيد بن منصور وكان من رؤساء الزيدية فقال : ما ترى في النبيذ ؟ [gdwl]فإن زيدا كان يشربه عندنا[/gdwl] قال : ما أصدق على زيد أنه شرب مسكرا قال : بلى قد يشربه قال : فإن كان فعل ، فإن زيدا ليس بنبي ولا وصي نبي إنما هو رجل من آل محمد يخطئ ويصيب .

وهذا احد اسيادك ..

بحار الأنوار للعلامة المجلسي (27/323) .
سمعت نحيبا من وراء الستر ، وقال : من قال هذا الشعر ؟ قلت : السيد بن محمد الحميري فقال : رحمه الله ، فقلت : إني رأيته يشرب النبيذ فقال : رحمه الله قلت : إني رأيته يشرب النبيذ الرستاق قال : تعني الخمر ؟ قلت : نعم قال : رحمه الله ، وما ذلك على الله أن يغفر لمحب علي عليه السلام

وهذا عم المهدي الخرافه .. جعفر اخو الحسن العسكري .. ( طعن في ال البيت >>> )

عم المهدي وخمار ويقامر ..

حار الأنوار للعلامة المجلسي (52/67) .
إكمال الدين : حدثنا أبو الأديان ( 1 ) قال : كنت أخدم الحسن بن علي بن محمد بن علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عليهم السلام وأحمل كتبه إلى الأمصار فدخلت إليه في علته التي توفي فيها صلوات الله عليه ، فكتب معي كتبا وقال : تمضي بها إلى المدائن فإنك ستغيب خمسة عشر يوما فتدخل إلى سر من رأى يوم الخامس عشر ، وتسمع الواعية في داري وتجدني على المغتسل . قال أبو الأديان : فقلت : يا سيدي فإذا كان ذلك فمن ؟ قال : من طالبك بجوابات كتبي فهو القائم بعدي فقلت : زدني فقال : من يصلي علي فهو القائم بعدي فقلت : زدني فقال : من أخبر بما في الهميان فهو القائم بعدي ، ثم منعتني هيبته أن أسأله ما في الهميان ، وخرجت بالكتب إلى المدائن وأخذت جواباتها ، ودخلت سر من رأى يوم الخامس عشر كما قال لي عليه السلام فإذا أنا بالواعية في داره وإذا أنا بجعفر بن علي أخيه بباب الدار ، والشيعة حوله يعزونه ، ويهنؤونه ، فقلت في نفسي :[gdwl] إن يكن هذا الامام ، فقد حالت ( 2 ) الإمامة لأني كنت أعرفه بشرب النبيذ ويقامر في الجوسق ويلعب بالطنبور .[/gdwl]

لاتغضب وتقدح في رسول الله بالبهتان ف الذي يشربه صلى الله عليه وسلم نبيذ لايسكر الا بعد ثلاث
اما عم مهديك فهو سكير قمار ماجن حسب كتبك
وهناك المزيد فهل تريد ايضا

غضبت من قول نعمة الجزائري ان المجلسي يحشش وطعنت في سيد ال البيت ..

هذا هو التشيع ..

الهروب من الجواب الى قذف الشبهات وعدم الاجابه ابدآ

المصدر:

http://www.al-shaaba.net/vb/showthread.php/36443-%D8%B1%D8%AF-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%B4%D8%A8%D9%87%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AD%D8%A7%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%B9%D9%87-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%B3%D9%88%D9%84-%D8%B4%D8%B1%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%85%D8%B1

(شوهدت 10 مرة, و 1 اليوم)

شاهد أيضاً

شبهة أن أم المؤمنين عائشة تستقبل الرجال في غرفة نومها

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته كنت محتاج الرد الشبهة : لماذا كان الرجال ينامون عند …