الرئيسية / شبهات حول منهج أهل السنة والجماعة / السنة والبدعة / الرد على شبهة من قال الصلاة خير من النوم بدعة .

الرد على شبهة من قال الصلاة خير من النوم بدعة .

مذهب أهل السنة والجماعة .. هوبأذن الله تعالى مذهب الفرقة الناجية .. وهومذهب أهل السنة لأن أهله يتبعون سنة خاتم الأنبياء والرسل عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم

ومذهب أهل السنة والجماعة هودين الله عز وجل الذي أرتضى لعباده .. وما عرفت أهله إلا محاربين للبدع والمبتدعين .. لا يحابون ولا يجاملون في ذلك أحداً كائن من كان

مذهب أهل السنة والجماعة .. هوالدين الذي قال عنه الباري تبارك وتعالى:

} الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن دِينِكُمْ فَلاَ تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا {سورة المائدة من الآية 3

لذا ((الصلاة خير من النوم)) هي من ألفاظ الأذان … وإليكم الأدلة:

حدثنا عمر بن رافع ثنا عبد الله بن المبارك عن معمر عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن بلال أنه

أتى النبي صلى الله عليه وسلم يؤذنه بصلاة الفجر فقيل هونائم فقال الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم فأقرت في تأذين الفجر فثبت الأمر على ذلك

قال الشيخ الألباني: صحيح

المصدر: سنن ابن ماجة

اسم المؤلف: ابن ماجة

الكتاب الفقهي: كتاب الأذان والسنة فيها

الباب الفقهي: باب السنة في الأذان

الجزء: 1

الصفحة: 237

رقم الحديث: 716

——————————

حدثنا مسدد ثنا الحرث بن عبيد عن محمد بن عبد الملك بن أبي محذورة عن أبيه عن جده قال قلت

يا رسول الله علمني سنة الأذان قال فمسح مقدم رأسي وقال: تقول الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر ترفع بها صوتك ثم تقول أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله تخفض بها صوتك ثم ترفع صوتك بالشهادة أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح فإن كان صلاة الصبح قلت الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله

قال الشيخ الألباني: صحيح

المصدر: سنن أبي داود

اسم المؤلف: أبوداود

الكتاب الفقهي: كتاب الصلاة

الباب الفقهي: باب كيف الأذان

الجزء: 1

الصفحة: 136

رقم الحديث: 5..

——————————–

حدثنا النفيلي ثنا إبراهيم بن إسماعيل بن عبد الملك بن أبي محذورة قال سمعت جدي عبد الملك بن أبي محذورة يذكر أنه سمع أبا محذورة يقول

ألقى علي رسول الله صلى الله عليه وسلم الأذان حرفا حرفا الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح قال وكان يقول في الفجر الصلاة خير من النوم

قال الشيخ الألباني: صحيح

المصدر: سنن أبي داود

اسم المؤلف: أبوداود

الكتاب الفقهي: كتاب الصلاة

الباب الفقهي: باب كيف الأذان

الجزء: 1

الصفحة: 137

رقم الحديث: 5.4

————————————

أخبرنا إبراهيم بن الحسن قال حدثنا حجاج عن بن جريج عن عثمان بن السائب قال أخبرني أبي وأم عبد الملك بن أبي محذورة عن أبي محذورة قال

لما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من حنين خرجت عاشر عشرة من أهل مكة نطلبهم فسمعناهم يؤذنون بالصلاة فقمنا نؤذن نستهزئ بهم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: قد سمعت في هؤلاء تأذين إنسان حسن الصوت فأرسل إلينا فأذنا رجل رجل وكنت آخرهم فقال حين أذنت تعال فأجلسني بين يديه فمسح على ناصيتي وبرك علي ثلاث مرات ثم قال اذهب فأذن عند البيت الحرام قلت كيف يا رسول الله فعلمني كما تؤذنون الآن بها الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله الا الله أشهد أن لا إله الا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن لا إله الا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم في الأولى من الصبح قال وعلمني الإقامة مرتين الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله الا الله أشهد أن لا إله الا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله قال بن جريج أخبرني عثمان هذا الخبر كله عن أبيه وعن أم عبد الملك بن أبي محذورة أنهما سمعا ذلك من أبي محذورة

قال الشيخ الألباني: صحيح

المصدر: سنن النسائي

اسم المؤلف: النسائي

الكتاب الفقهي: كتاب الأذان

الباب الفقهي: باب الأذان في السفر

الجزء: 2

الصفحة: 7

رقم الحديث: 633

—————————————–

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن سفيان عن أبي جعفر عن أبي سلمان عن أبي محذورة قال

كنت أؤذن لرسول الله صلى الله عليه وسلم وكنت أقول في أذان الفجر الأول حي على الفلاح الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله

قال الشيخ الألباني: صحيح

المصدر: سنن النسائي

اسم المؤلف: النسائي

الكتاب الفقهي: كتاب الأذان

الباب الفقهي: باب التثويب في أذان الفجر

الجزء: 2

الصفحة: 13

رقم الحديث: 647

————————————

أخبرنا الفضل بن الحباب الجمحي قال حدثنا مسدد بن مسرهد قال حدثنا الحارث بن عبيد عن محمد بن عبد الملك بن أبي محذورة عن أبيه عن جده قال قلت

يا رسول الله صلى الله عليه وسلم علمني سنة الأذان قال فمسح مقدم رأسي وقال تقول الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر ورفع بها صوته ثم تقول أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله واخفض بها صوتك ثم ترفع صوتك بالشهادة أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله مرتين وحي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح فإن كانت صلاة الصبح قلت الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله

صححه ابن حبان

قال الشيخ شعيب الأرناؤوط: حديث صحيح بطرقه

المصدر: صحيح ابن حبان

اسم المؤلف: ابن حبان

الكتاب الفقهي: كتاب الصلاة

الباب الفقهي: باب الأذان

الجزء: 4

الصفحة: 578

رقم الحديث: 1682

والآن سؤالي:

لوكان عمر بن الخطاب) الفاروق) رضي الله عنه وأرضاه هوالذي أحدث

) الصلاة خير من النوم (

فهل أعترض عليها أوألغاها علي بن أبي طالب (أبا السبطين) رضي الله عنه وأرضاه؟!

والسؤال الأهم ….

ما الخرج الشرعي لكم لوضع نداء) أشهد أن علياً ولي الله … أشهد أن علياً وأولاده المعصومين حجج الله) في الأذان

وكيف لكم أن تزيدوا شيئا على سنة رسول الله وهل الله ورسوله كانا قاصرين على وضع هذا النداء في الأذان حتى تضيفوه إلى النداء أوأن إضافاتكم مسألة فيها نظر … وابتداع في دين الله عز وجل؟

المصدر:

http://www.fnoor.com/main/articles.aspx?article_no=15082#.We-Ep9cjSM8

(شوهدت 19 مرة, و 1 اليوم)

شاهد أيضاً

شبهة تقسيم الشافعي للبدعة إلى بدعة ضلالة وبدعة حسنة

المنقول عنه في تعريف البدعة ما يلي: أ – ما رواه أبو نعيم في الحلية …